برشا هايتس - دبي - الإمارات العربية المتحدة

BIN-HIDER_FINAL-LOGO-04-1-e1710808216993-2048x1433 1

ابرة النضارة البروفايلو

الفرق بين ابرة النضارة البروفايلو وأنواع حقن التجميل الأخرى يكمن في طريقة تجديد البشرة، حيث تركز البروفايلو على الترطيب العميق وتحفيز إنتاج الكولاجين الطبيعي باستخدام حمض الهيالورونيك، بينما تستهدف الحقن الأخرى عادةً التجاعيد المحددة أو فقدان الحجم في مناطق معينة من الوجه.

وقد يؤدي البحث عن العلاجات التجميلية المناسبة إلى الشعور بحالة من الارتباك والحيرة في كثير من الأحيان، خاصة مع تنوع الخيارات المتاحة أمام المرضى، وتطور المجال التجميلي كتقنيات وأدوات بصورة مستمرة.

ومن بين هذه الخيارات، تبرز “إبرة النضارة بروفايلو” كواحدة من الأساليب الشائعة للحفاظ على شباب البشرة وتحسين مظهرها، وهو ما نلقيه عليه بتفاصيل أكثر في سياق السطور التالية.

هذه الإجراءات الجمالية تقدم نتائج فورية وملحوظة، مما يجعلها خيارا شائعا بين الأفراد الذين يسعون لتحسين مظهر بشرتهم والحصول على إطلالة شابة ومشرقة.

ومع تزايد شهرة إبرة النضارة البروفايلو، قد يشعر الكثير من الأشخاص بالحيرة بشأن الفروق بينها وبين أنواع أخرى من حقن التجميل.

ولهذا نوضح بهذا المقال أبرز الفروقات القائمة بين إبرة النضارة بروفايلو والخيارات الأخرى المتاحة، بناء على مصادر موثوقة من الخبراء في مجال الطب التجميلي.

الفرق بين البروفايلو و السكلبترا

البروفايلو والسكلبترا هما منتجان يستخدمان في حقن التجميل لتحسين مظهر البشرة وتقليل علامات الشيخوخة، لكن هناك بعض الاختلافات المهمة بينهما، نوضحها فيما يلي:

  1. المكونات:

– ابرة النضارة البروفايلو: يحتوي على حمض الهيالورونيك الخالص بنسبة عالية، الذي يعمل على ترطيب وتغذية البشرة وتحسين ملمسها.

– السكلبترا: يحتوي على مزيج من الأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن، مما يعزز إنتاج الكولاجين في البشرة ويعمل على تحسين مرونتها ومظهرها العام.

  1. الغرض:

– ابرة النضارة البروفايلو: يستخدم لتحسين ملمس البشرة، ملء التجاعيد الدقيقة وتعزيز الرطوبة.

– السكلبترا: يستخدم لتحسين مرونة البشرة، وشدها، وتقليل ظهور التجاعيد العميقة وعلامات الشيخوخة.

  1. التأثير الجانبي:

– ابرة النضارة البروفايلو: قد يسبب بعض الاحمرار أو التورم المؤقت في المناطق التي تم حقنها.

– السكلبترا: قد يسبب بعض الاحمرار أو تورم طفيف، ولكن يمكن أن يحدث تورم أكبر أو تحسس في حالات نادرة.

لكن في العموم عادة ما تكون تلك التأثيرات عابرة، وسرعان ما تزول في أقرب وقت من تلقاء نفسها، لذا لا يوجود ما يدعو للقلق بهذا الخصوص، ويمكن الاطمئنان تماما حال ظهور أي من تلك التداعيات الطارئة.

  1. مدة التأثير:

– ابرة النضارة البروفايلو: يعطي نتائج فورية وتستمر لمدة تتراوح بين 6 إلى 12 شهرا.

– السكلبترا: تبدأ النتائج في الظهور خلال أسابيع من العلاج وتستمر لفترة تصل إلى عامين.

وتجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن استخدامات كل من البروفايلو والسكلبترا تختلف على حسب احتياجات الفرد وحالته الجلدية، ولهذا ينصح بالتشاور مع طبيب مختص قبل اتخاذ قرار بشأن العلاج المناسب.

إبرة البروفايلو و البروفاوند

إبرة البروفايلو والبروفاوند هما منتجان يستخدمان في تقنيات حقن التجميل لتحسين مظهر البشرة والحفاظ على شبابها، وعلى الرغم من تشابه الأسماء، إلا أن لكل منهما خصائصه وتطبيقاته الخاصة.

  1. إبرة البروفايلو:

– تتكون من حمض الهيالورونيك، الذي يوجد طبيعيا في الجلد ويعمل على ترطيبه ونعومته.

– تستخدم لملء التجاعيد الدقيقة وتحسين ملمس البشرة.

– تعطي نتائج فورية وتدوم لمدة تتراوح بين 6 إلى 12 شهرا.

  1. البروفاوند:

– يحتوي على مزيج من الأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن، وهو يعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين في البشرة.

– يستخدم لتحسين مرونة البشرة وشدها، وتقليل ظهور التجاعيد العميقة وعلامات الشيخوخة.

– تبدأ النتائج في الظهور خلال أسابيع من العلاج وتستمر لفترة تصل إلى عامين.

وعلى الرغم من أن كلاهما يعمل على تحسين مظهر البشرة، فإن استخدام كل منهما يختلف على حسب احتياجات الفرد والمشكلات الجلدية التي يعاني منها، كل على حدة، ولهذا يبقى من الضروري دوما الحرص على استشارة طبيب مختص قبل الخضوع لأي علاج، وذلك لتحديد الخيار الأنسب والأكثر ملاءمة للحالة الجلدية الفردية.

مقارنة بين ابرة النضارة البروفايلو والفيلر

البروفايلو والفيلر هما منتجان شائعان يستخدمان في تقنيات حقن التجميل لتحسين مظهر البشرة والتخلص من التجاعيد وعلامات الشيخوخة، ولكن لكل منهما خصائصه وتطبيقاته الخاصة، ونوضح فيما يلي مقارنة مختصرة بينهما:

  1. البروفايلو:

– يحتوي على حمض الهيالورونيك، الذي يعمل على ترطيب البشرة وملء التجاعيد الدقيقة.

– يعطي نتائج فورية وتدوم لمدة تتراوح بين 6 إلى 12 شهرا.

– يستخدم لتحسين ملمس البشرة وإعادة حجم الوجه والشفتين والتخلص من التجاعيد العميقة.

  1. الفيلر:

– يحتوي على مواد مثل حمض الهيالورونيك أو الكولاجين أو مواد أخرى، ويعمل على ملء التجاعيد وإضفاء حجم إضافي على الوجه.

– يمكن استخدامه لتحسين ملمس البشرة وتحديد ملامح الوجه وتكبير الشفتين وإعادة هيكلة الوجه بشكل عام.

– تدوم نتائج الفيلر لمدة تتراوح بين 6 إلى 18 شهرا، حسب نوع المواد المستخدمة.

وبينما يعمل البروفايلو على تحسين ملمس البشرة وملء التجاعيد الدقيقة، فإن الفيلر يستخدم لإعطاء حجم إضافي للوجه وتحديد ملامحه. ولهذا يجب استشارة طبيب مختص لتحديد الخيار الأنسب والأكثر ملاءمة للحالة الفردية.

البروفايلو والسكن بوستر

البروفايلو والسكن بوستر (Skinbooster) هما منتجان شائعان يستخدمان في مجال التجميل لتحسين مظهر البشرة وترطيبها، لكن لكل منهما استخداماته وتأثيراته الخاصة، وهو ما نوضحه بتفصيل أكبر فيما يلي:

  1. البروفايلو:

– يعتبر البروفايلو محلولا مكونا من حمض الهيالورونيك غير المستقر، يتم حقنه في طبقات الجلد العميقة.

– يعمل البروفايلو على تحسين مرونة ونضارة البشرة وتقليل التجاعيد والخطوط الدقيقة.

– يمكن استخدام البروفايلو في أجزاء مختلفة من الوجه والجسم، مما يجعله مناسبا للتجاعيد العميقة وتحسين ملمس البشرة بشكل عام.

  1. السكن بوستر:

– يعد السكن بوستر مكملا غذائيا للبشرة، حيث يحتوي على مزيج من الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية والمواد الطبيعية الأخرى.

– يتم حقن السكن بوستر بشكل مباشر في الطبقات العميقة من الجلد، مما يعزز من ترطيب البشرة وتحسين مرونتها ومظهرها العام.

– يستخدم السكن بوستر بشكل شائع لتحسين مظهر البشرة التالفة والباهتة ولتقليل علامات الشيخوخة مثل التجاعيد والخطوط الدقيقة.

وبينما يعمل البروفايلو على تحسين مظهر البشرة وتقليل التجاعيد، فإن السكن بوستر يعمل على تحسين نضارة وترطيب البشرة وتحسين ملمسها بشكل عام، وبالتالي يجب استشارة طبيب مختص لتحديد الخيار الأنسب لحالة البشرة الفردية.

الفرق بين البروفايلو و الابرة الملكية

فيما يتعلق بالبروفايلو (Profhilo) وإبرة النضارة الملكية، فإن الاختلاف بينهما يعد طفيفا، إذ أن كليهما يستخدمان لنضارة البشرة ويحتويان على حمض الهيالورونيك.

ويكمن الاختلاف الرئيسي في المكونات وأنواعها، فتحتوي إبرة البروفايلو أساسا على حمض الهيالورونيك، بينما تحتوي إبرة النضارة الملكية على مكونات أخرى إضافية، مثل هيدروكسيباتيت الكالسيوم والجلايسين.

فإذا كنتِ ترغبين في إضفاء النضارة على بشرتكِ دون القلق من أن تتطرأ أية تغييرات في ملامح وجهكِ، فاطمئني، إذ أن الهدف الرئيسي من استخدام هذه الإبر هو تحسين نوعية البشرة وليس في تغيير مظهر الوجه. وبالتالي، لا يوجد فرق كبير بين البروفايلو وإبرة النضارة الملكية في تحقيق هذا الهدف.

البروفايلو والبوتكس

قد يتساءل البعض “هل إبرة البروفايلو والبوتوكس هما نفس الشيء؟” والحقيقة أن هناك فرقا واضحا بين العلاجين. فمع أنهما يتكونان من مواد مختلفة تماما، لكن يستخدم كل منهما لأغراض مختلفة. فتحقن البوتوكس عادة في العضلات لتخفيف التجاعيد والتوتر العضلي، أما إبرة البروفايلو فتحقن تحت طبقات الجلد لتحفيز إنتاج الكولاجين وترطيب البشرة.

البروفايلو والبلازما

تتنوع مشاكل البشرة حسب العمر والحالة الصحية والظروف المناخية ومدى الاهتمام بالبشرة، ورعاية البشرة بشكل يومي يساعد في تفادي العديد من المشكلات المستقبلية. لكن في بعض الحالات قد تحتاج إلى اللجوء إلى الحقن لعلاج بعض العيوب، سواء كانت إبر النضارة أو البلازما هي الخيار المناسب.

– بالنسبة لعلاج حب الشباب، يعد استخدام إبر البلازما خيارا مناسبا للغاية.

– بالنسبة للتجاعيد، فهي لم تعد مقتصرة على كبار السن، وقد تظهر بداية من سن الثلاثينات، وهنا تصبح إبر النضارة التي تحتوي على الكولاجين أو حمض الهيالورونيك وإبر البلازما خيارا منطقيا للتخلص من التجاعيد واستعادة بشرة شابة ونضرة.

– البشرة الباهتة والمتعبة قد تكون نتيجة لفقد الفيتامينات والأحماض الأساسية، وهنا يوصى باستخدام إبر النضارة التي تحتوي على الجلوتاثيون أو الفيتامينات والكولاجين، كما يمكن استخدام إبر البلازما أيضا لعلاج تلك الحالة.

– التصبغات التي تحدث نتيجة التقدم في العمر أو التعرض لأشعة الشمس يمكن معالجتها بواسطة كل من إبر النضارة والبلازما لتحقيق بشرة متوازنة وصحية.

– علاج الهالات السوداء حول العينين يمكن تحسينه بشكل كبير باستخدام إبر النضارة أو البلازما.

الفرق بين إبر النضارة والبلازما من الناحية العلاجية

استخدام إبر النضارة يقتصر على العلاج التجميلي فقط، بينما تستخدم إبر البلازما للوجه لعلاج بعض المشكلات الطبية؛ إذ تستخدم البلازما في الطب الرياضي لتسريع عملية الشفاء من الإصابات وعلاج تساقط الشعر، وهنا يتم التمييز بين الحقن الجمالي والطبي لكل منهما.

الفرق بين إبر النضارة والبلازما في طريقة العمل

تعمل إبر النضارة على ملء الخطوط والتجاعيد في البشرة التي فقدت مرونتها وحيويتها بمرور الوقت، بينما تحتوي إبر البلازما على صفائح دموية مركزة وخلايا جذعية تعمل على تجديد الخلايا وتحفيز البشرة لإنتاج مواد الشباب مرة أخرى بالإضافة إلى تعبئة الفراغات وتحقيق بشرة نضرة ومشرقة خالية من التجاعيد والخطوط الدقيقة.

الفرق بين إبر النضارة والبلازما في طريقة الحقن

الطريقة التي يتم اتباعها عند الحقن لا تختلف بشكل كبير بين إبر النضارة والبلازما؛ إذ يتم تحضير المريض قبل الحقن ببعض الإرشادات اللازمة، ومن ثم يتم وضع كمية مناسبة من كريم التخدير على الوجه قبل الحقن. وينفذ الحقن بعناية في الجلد، وقد تظهر بعض الكدمات التي تختفي بسرعة خلال أيام قليلة.

الفرق بين إبر النضارة والبلازما في التكلفة

لا يوجد فرق كبير في واقع الأمر على صعيد التكلفة بين الحقنتين؛ فأسعار الجلسات متقاربة جدا بينهما. ومع ذلك، قد تكون إبر البلازما أقل تكلفة على المدى الطويل، نظرا لأن جلسة واحدة قد تعادل نتيجة عدة جلسات من إبر النضارة.

ما الفرق بين البروفايلو و ابرة النضارة؟

ابرة النضارة البروفايلو والفيلر من الخيارات الشائعة لتحسين مظهر البشرة والتخلص من التجاعيد، لكن بالرغم من استخدامهما في أغراض مشابهة، إلا أنهما يختلفان في تقنيتهما وفي الطريقة التي تعملان بها على تحسين البشرة.

تستخدم الفيلرات عموما لملء وتعبئة مناطق محددة في البشرة، وتعد الخيار المثالي لمعالجة التجاعيد وفقدان الحجم في الوجه، وتعمل الفيلرات عند حقنها بتعويض فقدان الدهون والكولاجين في الجلد، مما يؤدي إلى استعادة حجم الوجه وشبابه.

أما إبرة البروفايلو (Profhilo) فتعمل على تنشيط إنتاج الكولاجين في البشرة، وهو ما يساعد على تحسين نسيج البشرة وإعادة بناءها من الداخل.

والميزة الرئيسية لإبرة البروفايلو هي قدرتها على توفير تأثير شد طبيعي دون التسبب في حدوث تغييرات كبيرة في حجم الوجه. وبالإضافة إلى ذلك، فإن تأثير إبرة البروفايلو يمتد إلى المناطق المحيطة بالمنطقة المعالجة، وهو ما يساعد على تحسين مظهر البشرة بشكل عام وليس فقط في منطقة العلاج.

بهذه الطريقة، يتباين استخدام كل من الفيلر وإبرة البروفايلو، حيث يعد هو الفيلر الخيار المثالي لتحسين الحجم ومعالجة التجاعيد المحددة، بينما تقدم إبرة البروفايلو تأثيرا شاملا على البشرة بفضل قدرتها على تحفيز الكولاجين وتحسين نوعية الجلد.

ابرة البروفايلو والعنبر

الفرق بين ابرة النضارة البروفايلو وإبرة العنبر يتمحور بشكل أساسي في تكوينهما، فإبرة البروفايلو تتكون أساسا من حمض الهيالورونيك، أما إبرة العنبر فتحتوي على 1.1٪ حمض الهيالورونيك و 1.6٪ حمض السكسينيك الذي ينشط وظيفة الميتوكوندريا في البشرة، مما يعزز حيوية الخلية ويسهم في إصلاح الجلد المتضرر من الندبات وعلامات الشيخوخة.

الفرق بين البروفايلو وابرة المشاهير

يهدف استخدام إبرة المشاهير – البروفايلو إلى تجديد البشرة وشدها، فضلا عن التخلص من التجاعيد والخطوط الرفيعة. وتتمتع إبرة المشاهير – البروفايلو بسمعة آمنة تماما، وبعد جلسات العلاج الموصى بها من قبل طبيبك المعالج، سيكون بمقدورك الحصول على بشرة نضرة ومتجددة، تتميز بالاشراقة والحيوية الفائقة التي تجسد جمال بشرة المشاهير.

الفرق بين البروفايلو والسكارليت

ابرة النضارة البروفايلو و السكارليت هما نوعان من العلاجات التجميلية التي تستخدم لحقن حمض الهيالورونيك في طبقات الجلد لتحسين مظهره. وبالرغم من تشابههما في بعض النواحي، إلا أنهما يختلفان في بعض الجوانب المهمة، بما في ذلك:

  1. التركيبة:

  1. ابرة النضارة البروفايلو: يتكون من حمض الهيالورونيك عالي التركيز.
  2. السكارليت: يتكون من حمض الهيالورونيك بدرجة تركيز أقل.
  1. الاستخدامات:

  1. مدةالتأثير:

  1. الآثارالجانبية:

  1. التكلفة:

 وأخيرا لكل من يود الاستفادة من تلك الابر المخصصة لنضارة وحيوية البشرة، فيمكنه التواصل مع الطاقم الطبي لدينا في مركز بن حيدر الصحي في دبي، حيث سيحصل على كل المعلومات التي يريد معرفتها عن هذا الإجراء التجميلي.

فجميع العاملين بالمركز يسعون دوما لتقديم الدعم الكامل بدء من الاستشارة وحتى مرحلة الرعاية اللاحقة بعد تلقي العلاجات المختلفة، فلا تتردوا في التواصل معنا وستستمعون بتجربة علاجية آمنة ومريحة.

تواصلوا معنا الآن!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *